من نحن

إن للمرأة الفلسطينية داخل اسرائيل، وضعية خاصة لا يمكن تجاهلها أو تجاوزها، أو الحديث عن قضيتها وكأنها مجرّد قضية جندرية. فالمرأة الفلسطينية تتفاعل مع مجمل الأحداث والمؤثرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والقانونية للمجتمع العربي الفلسطيني في اسرائيل. يشكّل الدين عامّة دورًا هامّا وأساسيا في حياة الناس من حيث تحديد الدلالات وأنماط السلوك وبلورة الأفكار والذاكرة الجمعيّة وتشكيل الذهنيّات وتعيين مكانة الأفراد والجماعات فيه، والنساء تحديدًا.

ما زالت المرأة تعاني داخل المجتمع من الخلط بين العادات والتقاليد الاجتماعية المهمّشة للمرأة
وبين الدين الذي منح حقوقًا للنساء وعزّز مكانتهنّ في كافة المجالات، إذ يستخدم البعض من شرائح المجتمع، هذا الخلط للانتقاص من مكانة النساء وهضم حقوقهن.

ننطلق من كوننا نعيش واقعًا ثقافيًّا واجتماعيًّا وسياسيًّا وقانونيًّا مركّبًا، له إسقاطاته البالغة على
المرأة، ونؤمن أنّ الدين والفكر الديني هما مركّبان هامّان في توجّهنا للثقافة والمجتمع والسياسة وركيزتان أساسيتان للرفع من مكانة النساء.

للأسباب المذكورة أعلاه، اختارت نساء وآفاق التعاطي مع هذا السياق وطرح مسألة مكانة المرأة وحقوقها من هذا الباب.

رؤية “نساء وآفاق”

مجتمع عربي تتساوى فيه النساء مع الرجال في الحقوق والواجبات الاجتماعية، الاقتصادية، الثقافية والسياسية، وفيه يشكل الفكر الديني المتنور ركيزة للنهوض بقضايا ومكانة المرأة العربية.

رسالة “نساء وآفاق”

تتبنى “نساء وآفاق” رسالة نسوية تنسجم مع مسألة الإيمان الدينيّ، وتتعامل مع السياق الديني كركيزة

للنهوض بقضايا ومكانة المرأة، وتتعارض مع استغلال الدين بشكل خاطئ كأداة لقمع المرأة.

تتبنى “نساء وآفاق” التعددية الفكرية كنهج حياتي،وتؤمن بأهمية الوعي النقدي و المعرفة بكل مشاربهما

كأساس لأي تغيير.

نتميّز بهذا النهج، وننظر إليه كمنارة توجه مسيرتنا ، ليس لاعتقادنا أنه السياق الحصري في واقعنا، بل كونه

سياقًا مغيّبًا في العمل النسويّ في البلاد.

الأهداف

– رفع مكانة المرأة وتعزيز دورها وحقوقها في الحيز الخاص وفي الشأن العام من خلال السياق الديني.

– تحصيل حقوق المرأة من خلال السياق الديني لكونه مركباً هاماً في حياة مجتمعنا .

– تغيير الصورة النمطية للمرأة العربية وتطوير الحوار وتعزيز الاحترام المتبادل بين التوجهات النسوية المختلفة.

– تعزيز المعرفة والوعي النقدي في المجتمع العربي لحقوق النساء العربيات ، من خلال الانكشاف للفكر الديني المتنور وتطويره.

استراتيجيات العمل

– تشكيل أطر حوارية حول تعزيز حقوق ومكانة المرأة.

– رفع المعرفة والوعي لدى كل فئات المجتمع وتحديدًا النساء.

– تطوير قدرات وكفاءات لرفع راية التغيير.

– بناء شراكات مع مؤسسات نسوية، حقوقية، ومجتمعية ذات صلة.

– التعاون مع مؤسسات وأطر دينية لدعم فكرة وأهداف المؤسسة.

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.